Search
Close this search box.

القيادة الرقمية.. أرباح هائلة وأثر مستدام!

بشكل قاطع، يساهم الاستثمار في التكنولوجيا وتقنياتها الحديثة المتطورة في تحسين جودة خدمة العملاء لمختلف الشركات، كما يؤدي في الوقت نفسه إلى زيادة الأرباح وتحسين الأداء لدى مختلف الشركات، كما يرى غالبية المدراء التنفيذين، الذين استطلعت آراؤهم شركة KPMG، والذين بلغ عددهم 2100 مدير تنفيذي من 16 دولة حول العالم، لإصدار تقريرها التكنولوجي العالمي لعام 2023.

ويستكشف تقرير KPMG International استراتيجيات التكنولوجيا التي تستخدمها المؤسسات في جميع أنحاء العالم أثناء شروعها في المرحلة التالية من رحلات التحول الرقمي الخاصة بها، كما يدرس الفرصة التي توفرها التكنولوجيا الناشئة لزيادة القيمة واكتساب ميزة تنافسية خلال فترة متواصلة من تقلبات السوق غير المسبوقة.

تبني التكنولوجيا الناشئة

يستعرض التقرير الصادر حديثاً، التطور اللافت في تبني التكنولوجيا الناشئة بمختلف الشركات، مشيراً إلى أن “تضاعفت شهية القيادة لتبني التكنولوجيا الناشئة أكثر من 3 أضعاف، فبعدما بلغت 10% العام الماضي، وصلت هذا العام إلى 38%”، علماً بأن المجالات الثلاثة الأولى للاستثمار كانت الذكاء الاصطناعي والبيانات والتحليلات وXaas. تطور لافت إذن، ترك بصمته على إنتاجية الموظفين التي شهدت ارتفاعاً كبيراً، بحسب 72% من القادة الرقميين المشاركين في استطلاع KPMG، وقد أرجعوا هذا الارتفاع الكبير إلى التحول الرقمي.

وترى أكبر مجموعة من المشاركين في الاستطلاع أن الاستثمار في التكنولوجيا يؤدي إلى تحسين الأرباح أو تحسين الأداء بأكثر من 10%، مقارنة بمعدل التحسن الأكثر شيوعاً في العام الماضي والذي بلغ حوالي 2.5%، فيما يوافق نحو نصف المشاركين (48%) على أن تعزيز أولوياتهم البيئية والاجتماعية والحوكمة سيكون هدفاً ابتكارياً أساسياً لوظائفهم التكنولوجية على مدار العامين المقبلين؛ علماً بأن أصحاب ذلك التوجه جاء توزيعهم على النحو التالي: 53% في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، و46% في الأمريكتين، و47 % في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا.

ويكشف التقرير أن تجربة العملاء، والبيئة والحوكمة البيئية والاجتماعية، والأمن السيبراني تعتبر محركات رئيسية للابتكار التكنولوجي، والتركيز المتزايد على الذكاء الاصطناعي باعتباره القوة الدافعة وراء طموحات التحول الرقمي في السنوات القليلة المقبلة، وفي هذا الصدد يقول بوبي سوني، رئيس استشارات التكنولوجيا العالمية في شركة KPMG International: “مع ثورة التكنولوجيا الناشئة التي تتكشف أمامنا، يجب على المؤسسات التأكد من أن خطط الابتكار الرقمي الخاصة بها مرتبطة بأهدافها التجارية الاستراتيجية”.

فيما يقول ساشين أرورا، الشريك ورئيس شركة Lighthouse (البيانات والذكاء الاصطناعي والتحليلات) التابعة لشركة KPMG في الهند: “إن صعود الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا الناشئة يحدث ثورة في الصناعات، ومع ذلك فمن الضروري أن نتذكر أن التنوع ومبادئ ESG يجب أن يوجه هذا التحول. ولن نتمكن حقًا من إطلاق العنان لإمكاناتها مع تخفيف المخاطر إلا من خلال التعامل بشكل شامل مع هذه الابتكارات”.

01 01

تحقيق الطموحات قصيرة المدى

بحسب التقرير فإن الذكاء الاصطناعي يعتبر من أهم التقنيات لتحقيق الطموحات قصيرة المدى، إذ يساهم في تعزيز الثقة والربحية بسرعة أكبر، لذلك بات من أهم أولويات مختلف الشركات، إذ يقول أكثر من الثلثين (68%) أن هذه التقنيات ستكون حيوية لمساعدتهم على تحقيق أهدافهم التجارية قصيرة المدى، مقارنة بـ 57% من إجمالي العينة التي شاركت في استطلاع KPMG.

ويظهر التقرير أن “الأمن حسب التصميم” أصبح مبدأً راسخاً في تطبيق التكنولوجيا، فقد اكتشفت 62% من الشركات أن إدارة المخاطر في المراحل الأولى من المشاريع، مع الأمن والتحكم حسب التصميم، تزيد بشكل كبير من معدلات نجاح برامج التحول، وفي بعض البلدان يكون هذا الرقم أعلى بكثير: 74% في البرازيل، و83% في الصين، و88% في الهند.

ستحقق المؤسسات التي تحقق أداءً قوياً في مجال الأمن ميزة تنافسية، إذ قالت 63% من المؤسسات التي شملتها أبحاث KPMG أن تحسين الأمن السيبراني والخصوصية يساعدها على توفير تجربة عملاء تحظى بالولاء.

غابرييل توناس، الشريك الإلكتروني لشركة KPMG في رومانيا، يرى أن تعزيز المرونة والثقة من خلال الإنترنت في الوقت الحاضر أحد أهم الأهداف لوظائف التكنولوجيا، مضيفاً: “يجب على المؤسسات أتمتة وتبسيط ودمج الأمن في جوهر الأعمال ودمج “الأمن افتراضيًا بشكل عام في جميع العمليات لصالح الشركة نفسها وعملائها”.

02 01

تحديات

لا يخلو تطبيق خطط التحول الرقمي والاعتماد على التكنولوجيا وتقنياتها الحديثة من تحديات. يقول تقرير KPMG إن التهديد الأكبر الذي يواجه العديد من المؤسسات لطموح التحول الرقمي يرتبط بضعف التعاون بين الفرق – وغالباً ما يكون ذلك نتيجة لثقافة العمل السلبية وضعف التواصل، فيما أظهرت إحدى النتائج الرئيسية للاستطلاع أن 55% من المؤسسات تقول إن التقدم نحو الأتمتة وتعليم الذكاء الاصطناعي قد تأخر بسبب المخاوف بشأن كيفية اتخاذ أنظمة الذكاء الاصطناعي للقرارات (وفي المستقبل القريب).

“إن إدخال الذكاء الاصطناعي يثير مخاوف كبيرة ومشروعة”، كما يشير جورجي فلاد، مدير الخدمات السيبرانية التي تقدمها شركة KPMG في رومانيا، موضحاً “على الرغم من أنه لا تزال هناك فجوة وحاجة إلى مزيد من اللوائح التنظيمية في هذا المجال، ستحتاج المؤسسات إلى وضع سياسات وإجراءات خاصة بها، مما سيساعدها ومستخدميها على فهم المخاطر والتحديات التي تواجه أنظمة الذكاء الاصطناعي وكذلك الفوائد التي تأتي مع هذه التقنيات المدمرة”.

أفضل الممارسات

شهد تقرير التكنولوجيا العالمية الصادر عن شركة KPMG العام الماضي طفرة في الكفاءة الرقمية لدى المؤسسات مقارنة بالسنوات السابقة، وكانت هذه القفزة إلى الأمام في الفعالية الرقمية إلى حد أنه أصبح من الواضح جداً أن المؤسسات قد تجاوزت التعريف الأولي للقيادة الرقمية، فيما يستخدم تقرير هذا العام تعريفاً جديداً لتحديد المؤسسات المتقدمة رقمياً، انطلاقا من نصائح المدراء التنفيذيين المشاركين في استطلاع هذا العام، علماً بأن هذه الملاحظات يمكن أن توفر دروساً ونصائح حول أفضل الممارسات لبقية السوق للنظر فيها أثناء استمرارهم في رحلات التحول الرقمي الخاصة بهم.

يوضح التقرير – استناداً إلى نصائح ووصايا المشاركين- أنه لكي تكون قائداً رقمياً، فيجب عليك بناء فرق عمل تكنولوجية واثقة من أنها ستحقق أهداف التحول الرقمي الخاصة بهم، وتحقيق الأرباح أو تحسين الأداء من استثماراتهم في التكنولوجيا.

ويوضح التقرير أن 96% من القادة ذكروا أن وظيفتهم التكنولوجية يمكن أن تساعد المؤسسة على استكشاف إمكانات التقنيات الناشئة بثقة، مقارنة بـ 81% من المؤسسات بشكل عام، فيما وصل ثلثا القادة على الأقل إلى مرحلة التنفيذ في المشاريع المرتبطة بالتقنيات الناشئة والبيانات والتحليلات، والذكاء الاصطناعي والأتمتة، مقارنة بأقل من نصف إجمالي قاعدة المشاركين.

كما حقق القادة الرقميون مزيدًا من التقدم عبر العديد من مشكلات التعاون التي تهدد تقدم التحول الرقمي، ويواصلون العمل الجاد على العديد منها. على سبيل المثال، وافق 93% على أن المزيد من التنوع في فريق تكنولوجيا المعلومات يمكن أن يدعم التعاون مع الأعمال الأوسع، مقارنة بـ 67 بالمائة فقط من بقية المؤسسات التي شاركت في استطلاع KPMG.

ينصح التقرير المؤسسات الأخرى الراغبة في اللحاق بركب التحول الرقمي والقادة الرقميين، أن تركز على المرونة والقدرة على التكيف بسرعة والاستجابة للدوافع الداخلية بالإضافة إلى البيئة المتغيرة والسوق من حولها لتحسين النتائج وتحقيق ميزة تنافسية، فضلاً عن دمج الأمن السيبراني والخصوصية في أعمالهم وزيادة التواصل بين مختلف فرق العمل والتنسيق بين وظائفها المختلفة.

03 01

ملخص التقرير:

  • الاستثمار في التقنيات الرئيسية مثل الذكاء الاصطناعي تعمل على تحسين الأداء وزيادة الربحية.
  • قادة التكنولوجيا مصممون على إبقاء واستمرار تبني التحولات الرقمية لمؤسساتهم وعلى رأسها الذكاء الاصطناعي.
  • 72% من القادة الرقميين في العالم أكدوا مساهمة التحول الرقمي في تحسين إنتاجية الموظفين
  • على المؤسسات الراغبة في اللحاق بركب التحول الرقمي التركيز على المرونة والقدرة على التكيف بسرعة والاستجابة لمتغيرات ومتطلبات السوق لتحسين النتائج وتحقيق ميزة تنافسية.
  • 90% من المدراء التنفيذين يرون أنهم بحاجة إلى تقديم المزيد فيما يتعلق بمساعدة مجلس الإدارة على فهم إمكانات التقنيات الجديدة.
  • 60% من المدراء التنفيذين يقولون إن توقعات العملاء بخصوصية أقوى للبيانات والأمن السيبراني لها تأثير رئيسي على أولوياتهم الإستراتيجية.
  • 50% من المدراء التنفيذين يقولون إن توقعات الشفافية البيئية والاجتماعية والحوكمة هي التي تقود جهود التحول الرقمي الخاصة بمؤسساتهم.
  • الافتقار إلى التنسيق والتعاون بين فرق العمل المختلفة يعد العقبة الرئيسية أمام حدوث تقدم في تنفيذ خطط التحول الرقمي للمؤسسات.

04 01

تقييم :

تقارير ذات صلة

يوليو 16, 2024

ظلت البلدان تسمح بالترويج لمنتجات التبغ لعقود طويلة بعد بدء تصنيعها، إلى أن تم اكتشاف مخاطر التدخين على الصحة، فاتجهت الحكومات للحد من هذه الظاهرة، التي تعدها وزارة الصحة العالمية وباءً الآن. التغيّر في معدلات التدخين خلال ربع قرن في 11 يناير 1964، نشر الجراح الأمريكي، لوثر تيري، أول تقرير شامل عن آثار التدخين على […]

يوليو 10, 2024

شهدت الفترة التالية لجائحة “كوفيد-19” اتجاهًا لتغيير الوظائف، خاصة في البلدان التي عانت من نقص في العمالة، مما أدى إلى ارتفاع الأجور. استفاد الملايين حول العالم من تغيير وظائفهم بالحصول على رواتب أعلى، ولكن هذا الحال لم يستمر طويلًا، إذ أن الانتقال لوظيفة أخرى اليوم لن يحقق زيادة كبيرة في الأجر. تأثير “الاستقالة الكبرى” في […]

يوليو 5, 2024

غيّرت جائحة “كوفيد-19” الطريقة التي يعمل ويدرس ويتواصل الناس بها، نتيجة لسياسة الإغلاق للسيطرة على الوباء، فبرزت العديد من التقنيات التي تسهّل هذه المهام. وبسبب الذعر العالمي الذي تسبب به الفيروس التاجي، أصبحت بعض الشركات المصنعة للدواء محط أنظار العالم، باعتبارها المنقذ من الخطر الكبير. واليوم، وبعد انتهاء الجائحة، عادت الحياة إلى طبيعتها، وأصبح الرابحون […]

استبيان

هل وجدت التقرير مفيداً ومفهوماً؟
هل كان التقرير يحتوي على المعلومات التي كنت تبحث عنها؟
هل تم تصميم التقرير بشكل جيد وسهل القراءة؟
هل تم تنظيم المعلومات بشكل منطقي ومفهوم؟
هل تم استخدام الرسوم البيانية والجداول بشكل فعال ومفيد؟
هل تم توضيح المصادر المستخدمة في التقرير بشكل جيد؟
هل تم تقديم البيانات والمعلومات بشكل دقيق وموثوق؟
هل أثار التقرير أي أسئلة أو استفسارات لديك؟
هل تنصح بتصفح التقرير والاستفادة منه في المستقبل؟
هل تم تقديم البيانات والمعلومات بشكل دقيق وموثوق؟

المصادر